الجزء الأول

منذ الأصول إلى جزائر اليوم

الجزء الأول

منذ الأصول إلى جزائر اليوم

 

في الجزء الأول « منذ الأصول إلى جزائر اليوم »، تناول الباحث بن يوب رشيد كل الفصول والحقبات التاريخية.

– الجزائر كمهد للإنسانية بعد الاكتشافات الأخيرة في مواقع عين بوشريط بمنطقة عين الحنش. الإكتشافات التي جاء فيها التأكيد على أن تاريخ الجزائر موغل في القدم ويمتد بين 2.4 و2.9 مليون سنة.

– القبائل التي سكنت الجزائر الجيتول، الفرامنت، الفينيقيون، مماليك نوميديا الغربية والشرقية، محطات عرج عليها الباحث. جاء الحديث أيضا بشكل مفصل عن عديد المحطات المفصلية في تاريخ الجزائر القديم والحديث مثل معركة زاما التي مهدت لزوال قرطاجة، وتمكن ماسينيسا من توحيد مملكة نوميديا.

– عن مقاومة ملوك البربر للوجود الروماني، عن مجيء الإسلام  وعن الجزائر العثمانية.

– الهجرات الأندلسية نحو الجزائر وكيف تحولت الجزائر إلى الوطن البديل.-

– عن الاستعمار الفرنسي والمقاومة الباسلة: مقاومة الزعاطشة ومحرقة أولاد رياح، مقاومة الأمير عبد القادر ومشاركة الجزائريين في الحرب وحديث عن فارس (السل والجدري).

– الجزائر المقاومة، الجزائر المستقلة، أحداث وأحاديث كلها حاضرة، محطات ومواقف، عرج فيها الباحث رشيد بن يو ب عن أحداث وشخصيات صنعت الحدث وغيرت من مجرى التاريخ.

– عن مصالي الحاج أبو الوطنية، عن فرحات عباس الشخصية الإستثنائية.

– الرئيس المغدور الطيب الوطني، عن رائد الأغنية القبائلية معطوب لوناس عن رحيل آخر رموز الثورة التحريرية حسين أيت أحمد.

– تجربة الديمقراطية في الجزائر وتداعيات الحركة الإسلامية والصدام مع النظام العنف وسنوات الإرهاب، احداث تؤرخ لفترة حرجة في تاريخ الجزائر.

يتوقف الباحث في أكثر من محطة في تاريخ الجزائر الحديث على أهم الأحداث التي أعطت للجزائر بعدها وموقعها الريادي على الصعيد العربي والإفريقي وعلى خيارات وتوجهات.

الباحث يتوقف في عملية توثيقية للأحداث عند نهاية الحقبة البوتفليقية، إنتفاضة الشارع، أحلام وإرهاصات المرحلة.

 

 الفصل الثاني « الأرشيف الرياضي »

وقف الكاتب والصحفي عبدالحكيم بلبطي مطولا للحديث عن الأرشيف الرياضي الذي تحدث عن المواهب الجزائرية، عن الإنجازات المحققة في الألعاب الأولمبية، عن أبطال الأولمبياد، عن الملاكمة ورجالها، كرة اليد وألقابها الذهبية ومن صنعوها، كرة القدم، الألقاب الفردية والجماعية، انجازات الأندية الجزائرية الفائزة بالبطولة الإفريقية.

 

الفصل الثالث « الجزائر بعيون المشاهير »

أختص الأستاذ عبد العزيز بوباكير، بالذكر البعض من مشاهير العالم ممن أعجبوا بالجزائر « الجزائر بعيون المشاهير » هي فسحة جمالية للعشرات من الشخصيات العالمية التي كان لها موقفا مميزا من الجزائر، بعضها ارتبط بالجزائر وآخر أحبها وتعلق بقضيتها. الأستاذ بوباكير تناول الثائر تشي غيفارا في أوراسيته، عباس محمود العقاد، نورالدين الأكاسي، ألوف بالم، جون كينيدي، أندري موندوز غابريال غارسيا ماركييز …

 

 

 

 

مقتطف من الصفحات